الخميس، 15 فبراير 2018

نيلة


النيلة مادة زرقاء على شكل مكعب كانت تستعمل مع الصابون لغسيل الثياب البيضاء (من يتذكرها؟).
الأرجح أن كلمة نيلة جاءت مع العثمانيين، ففي التركية العثمانية كلمة "نيله" تعنى indigo وهي نبتة يستخرج منها صبغ أزرق داكن كما في الصورة الموالية.

أما أصل الكلمة التركية فمن الفارسية "نيلى" بمعنى اللون الأزرق (Fr. bleu azur; bleu indigo).
كما نجد النيلة في الكلمة العربية "نيلوفر" (الزهرة) وهي من الفارسية، أصلها السانسكريتية नीलोत्पल  nīlotpala وهي كلمة مكونة من नील nīla, أي اللون الأزرق و उत्पल utpala أي زهر النيلوفر (Fr. Lotus bleu; Eng. blue lotus). وهذه نفس الأصول التي أفرزت الفرنسية nénuphar.

ملاحظة 1: على ما يبدو، لا علاقة لكلمة نيلة بنهر النيل الذي يبقى أصل تسميته غامضا
ملاحظة 2: يعمد مصنعو المساحيق المعدة لغسل الثياب إلى إضافة حبات زرقاء في مساحيق الغسيل العصرية للإيحاء باستعمال النيلة التقليدية
ملاحظة 3: للتعرف على مكونات النيلة الاصطناعية :
Stone blue, fig blue, blue starch - indigo & smalt

Before factory-made chemicals were available, clothes were whitened with blue derived from indigo, or from powdered blue smalt: ground glass containing cobalt. The indigo was processed, mixed with starch, and sometimes other additives, and formed into lumps. This was stone blue, or fig blue, or thumb blue. Other names which have been used for bluing whiteners include Mecklenburg blue and Queen's blue. Prussian blue, still an ingredient in at least one modern bluing liquid, was discovered in the early 18th century, and used on laundry long before synthetic ultramarine.
http://www.oldandinteresting.com/laundry-blue.aspx

الجمعة، 9 فبراير 2018

فيجل


الفيجل نبتة متوسطية لها رائحة كريهة واستعمالات علاجية مزعومة، إسمها العلمي Ruta graveolens وهي بالفرنسية rue وبالأنكليزية common rue وهي بالعربية السذاب الأذفر(والذَّفَرَةُ جميعاً: شِدَّةُ ذَكاء الريح من طِيب أَو نَتْن).
يذكرها ابن البيطارفيقول: "فيجن: هو السذاب"
أما الصفدي فيقول: "ويقولون للسّذاب: فَيْجَل. والصواب: فَيْجَن، بالنون وفتح الجيم." (تصحيح التصحيف وتحرير التحريف)
"قال ابن دريد : ولا أَحسبها عربية صحيحة" (لسان العرب)
هذه النبتة مذكورة في الكتاب المقدس في نسخته اليونانية باسم peganon πηγανον مما يوحي بأصل يوناني مع الاستبدال العادي لحرف p بحرف الفاء وحرف g بحرف الجيم. 
ولا زالت اللغة الفرنسية تحتفظ بهذه الكلمة على شكل péganion (وهو من الأسماء الأخرى للنبتة ذاتها) كما نجدها في اللغة اليونانية المعاصرة على شكل  απήγανος apiganos 

الأحد، 4 فبراير 2018

كعبورة كردوغة كنفورة


تكلمنا سابقا عن أصل كلمة كركوبة
وفيما يلي أكثر من كلمة من اللهجة التونسية في هذا المجال، فنحن نتكلم كذلك عن الكردوغة والكعبورة والكنفورة. هذه أصولها.


كردوغة: معربة من الأمازيغية "تاكردوغت"، "تقال للربوة العالية او المكان المصاب بجسم الانسان عند اصابته وتورمه وانتفاخه "

أما الكعبورة فهي من العربية 
"والكُعْبُرة والكُعْبورَة: ما يُرْمى من الطعام كالزُّؤانِ ونحوه، وحكى اللحياني كُعْبُرَّة. والكُعْبُرة: واحدة الكَعابِر، وهو شيء يخرج من الطعام إذا نُقِّي غليظ الرأْس مجتمع، ومنه سميت رؤوس العظام الكَعابر. اللحياني: أَخْرَجْتُ من الطعام كَعابِرَه وسَعابِرَه بمعنى واحد. والكُعْبُرة: الكوع.والكُعْبورةُ: كل مُجْتَمِعٍ مُكَتَّلٍ." (لسان العرب)

أما الكنفورة فقد يرجع أصلها إلى الاسبانية alcanfora وهي الكافور وخاصة منه ما تشكل على نحو الكرة الصغيرة. وأصلها طبعا العربية كافوروهي من اللغة الماليزية kapur ، اسم الشجرة المنتجة للكافور.








(طوبة) تصير الصبية كركوبة؛ كركوبة أي عجوزة

الاثنين، 29 يناير 2018

برنيطة


البرنيطة هي القبعة ألأوروبية.
يقول عنها دوزي: 
"بَرَّيْطَه، بَرِّيطَة وبُرْنَيْطَة، بَرِنِيطة (أسبانية، دلابورت (birreta) أو ايطالية دوماس (berretta) وتجمع بالألف والتاء وبرانيط: قلنسوة الأوربيين (قبعة). ويطلقها عرب الجزائر على قبعة الجنود الفرنسيين Képis كما يطلقونها على جميع قلانس الفرنسيين"
أصل الكلمة إذا إما من الاسبانية birreta أو من الإيطالية berretta، ما يقابل الفرنسية béret
وكل هذه الكلمات من الأصل اللاتيني birrum بمعنى معطف قصير له رأسية، وهو نفس الأصل الذي أعطانا كذلك  كلمة برنوس




Béret: dér. du b.lat. birrum « sorte de capote à capuchon, en usage dans toutes les classes de la société sous les derniers empereurs », attesté au mil. du iiies. [258] Passio Cypriani, 5 dans TLL s.v., 2006, 5, peut-être d'orig. celt. (irl. berr, kymr. byrr « court »; cf. CGL, V, 410, 80 : byrrus cuculla brevis), le gr. β ι ́ ρ ρ ο ς « courte capote à capuchon » est prob. empr. au lat. (

berrétta s. f. [dal provenz. ant. berret, der. del lat. tardo birrum, sorta di mantello a cappuccio]. – 1. Copricapo di varia foggia, ora più comunem. detto berretto; il femm. resta in uso, come italianizzazione di forme dialettali, nelle regioni merid. per indicare un copricapo maschile popolare, a forma di calza con nappa o senza, che si portava, soprattutto nel passato, ripiegato da un lato della testa (è per lo più nera in Calabria, Sicilia, Sardegna, rossa in Campania, dove è detta berretta alla Masaniello o alla sorrentina).

السبت، 20 يناير 2018

بس


الكل يعتقد أن بَس مصرية، بمعنى كفى. إلا أن اللهجة الڤابسية* فيها كلمة بِس (بفتح الباء) بمعني فقط, نقول "ثلاثة بِس" يعني "ثلاثة برك" أو ثلاثة فقط. 
الارجح ان كلمة بس الڤابسية (والمصرية) من الفارسية بَسْ ومن معانيها العديدة: عدد كبير، أكثر، كثير، كفاية (المعنى المصري)، عادة، كافي، نعم، كلا، بدون شك، صحيح
وهي من الفارسية القديمة "وس" بمعنى فقط (المعنى الڤابسي) 

*ملاحظة هامة: لست أدري إن كانت كلمة بس مستعملة خارج ڤابس. فالرجاء الإفادة في التعليقات. 

الخميس، 18 يناير 2018

سرّة


السرّة (أو القرّاض) نوع من الأسماك البحرية، إسمه العلمي Pomatomus saltatrix ومن تسمياته بالفرنسية pomatome و serre و tassergal (من الأمازيغية تاسرغلت). أما باللغة الإيطالية فاسمه pesce serra.
أصل كلمة سرّة والكلمات المتوسطيةالمشابهة الكلمة اللاتينية serra بمعنى منشار نظرا إلى الأسنان الحادة التي يتميز بها هذا النوع من الأسماك مما يضطر الصيادين إلى استعمال أسلاك معدنية لربط الشص عوضا عن الأسلاك النايلونية المتداولة.

السبت، 13 يناير 2018

كركوبة

الكَرْكوبَة (ج. كراكب) تعني في اللهجة التونسية كتلة كُروية الشكل، ورم، انتفاخ صلب ...
ومنها جاءت صفة المكركب (كُروي الشكل) وفعل كركب بمعنى أضفى شكلا كرويا علي شيء ما (مرادف كعبر)، أما عبارة "يتكركب" فتستعمل خاصة للطفل الصغير الذي لا يحسن المشي. أما عبارة كركبهالو (كعبرهالو) فتعني خدعه وتغلب عليه.
ونجد نفس هذا الفعل يتكركب في المغرب أين يعني "استدار" كما في النكتة الموالية:
"قاليك هدا واحدقطري كان ناعس و تكركب (جا يدور) لقى راسو ف عمان"

لا أعتقد أن هذه المعاني من الفعل العربي كركب (تكركب الرَّجُلُ : اختلطت عليه الأمورُ وغابت عنه مخارجُها وتكركب المكانُ : فسَد نظامُه واضطرب، المعاني) كما لا أعتقد أن لها علاقة مع معنى كركوبة في اللهجة المصرية (بمعنى عجوز).

الأرجح أن كلمة كركوبة من الاسبانية corcova (تنطق /korˈkoba/, [korˈkoβa]) بمعنى حدبة. ومن معانيها القديمة التي أرجح أنها أصل كلمتنا:
Corvadura de cualquier cosa, o bulto que altera su forma normal exterior (DRAE)
أي تقوّس الشيء أو كتلة تُغيّر شكله الخارجي العادي.
وأصل كلمة corcova الاسبانية من اللاتينية curcuvus من curvus التي أفرزت الفرنسية courbe والأنكليزية curve
ولا أستبعد أن تكون كلمة كَرْبة بمعنى حدبة من نفس الأصول.




بَلُوْزَة


البلوزة (bal-luw-za) تحلية مكونة من حليب وسكر وبوفريوة ونشا.
كلمة بلوزة من التركية العثمانية "پالوزه" (وهي paluze بالتركية المعاصرة) بنفس المعنى تقريبا.
أصل الكلمة من الفارسية "پالوده" ومن معانيها المُصفّى، المُغربل، وهي كذلك مشروب حلو فيه ماء ودقيق وعسل وقد يعمل من التفاح والسكر والهيل.


وصفة ال paluze التركية



الجمعة، 5 يناير 2018

تكماك



التُّكْماك، في لغة الحرفيين، مطرقة خشبية (Fr. maillet; Eng. Mallet). وهي دقماق في بعض بلاد المشرق.
ونستعمل كلمة "تكماك" مجازا للأحمق ( قيل عن واحد من أشباه السياسيين في تونس: "زايد... تكماك... بغل... ناقصو رباط."
كلمة تكماك مستعملة كذلك في ليبيا بنفس المعنى الأصلي. وقد تستعمل مجازا للتحقير ("معروف اسماك البو دبرز وانت تكماك" والدبرز ...مطرقة من حديد، "ماصّة").
كلمة تكماك من التركية العثمانية "طوقماق" (وهي tokmak بالتركية المعاصرة) ومن معانيها مطرقة خشبية ومطرقة الباب... 
وكلمة Tokmak اسم كذلك لعدد من المدن في أكرانيا وأوزباكستان وكيرغيزستان...


الأحد، 31 ديسمبر 2017

جاوي


الجاوي صمغ يستخدم في العطور والبخور وهو الراتينج في المصادر القديمة. سمّي بالجاوي لأنهم كانوا يعتقدون أن أصله من جزيرة "جاوا" Java (حاليا في أندونيسيا) والحق أنه من جزيرة سومترا Sumatra.
دخلت الكلمة إلى اللغات الأوروبية عبر الكتلانية benjawi (وهي تحريف لعبارة "لبان جاوي" اعتقادا أن حرف اللام للتعريف) فأصبحت  benjoin بالفرنسية و benzoin بالأنكليزية.
ومن كل هذه الأصول استحدث كيميائيو القرن 19 البنزان (من المواد الكيميائية) والبنزين (من المحروقات).