الاثنين، 18 سبتمبر، 2017

كبّول


الكبّول، كلمة للشتيمة والتحقير.
الكبّول هو اللقيط، إبن الحرام (Fr. bâtard; Eng. bastard) وهو كذلك الغبي والأحمق.
نقول على سبيل التهكم "كي مْعَزِّة الكَبُّول على أخْواله" لما نشك في صدقية مشاعر الوِد والحب المعلنة.
الأرجح أن كلمة كبّول من الاسبانية capullo وقد تكون من الكتلانية capoll ومن معانيها في اللغة الاسبانية القُلفة (وهي ما يقطع من ذكر الصبي عند الختان) والبرعم والشرنقة (Fr. cocon; Eng. coccoon).
أما في اللغة الاسبانية السوقية المبتذلة فهي تعني، كما عندنا، الغبي والأحمق وكذلك اللقيط. ومن مرادفاتها في الاسبانية:
bastardo, cabrón, cerdo, gilipollas, hideputa, hijo de puta, hijoputa, hijueputa, huevón, pendejo
و حتى نلمس مدى ابتذال الكلمة في الاسبانية، هذه مرادفاتها بالأنكليزية:
asshole, bastard, cocksucker, dickhead, shit, mother fucker, motherfucker, prick, whoreson, son of a bitch, SOB 

أما أصل الكلمة الاسبانية فهو اللاتينية cappa ومنها جاءت كذلك الكلمات الفرنسية cape و capuche و capuchon 

ولا يسعكم، في نهاية هذه التدوينة، إلا زيارة موقع اسباني خصص جزء منه لأغبى أغبياء الأسبوع، "كبّول الأسبوع" El capullo de la semana

الخميس، 14 سبتمبر، 2017

شيشخان

نقول "صياغة شيشخان" عن مصوغ من ذهب أو فضة مرصّع  بألماس صغير الحجم وهو يعتبر من النوع الشرقي الراقي. كما أصبحت كلمة شيشخان إسما لمقاه ونزل فخمة أو تدعي الفخامة حيث اقترنت الكلمة عندنا بالترف الشرقي.
من جهة أخرى، شيشخان حي من أحياء مدينة إسطنبول العتيقة: Şişhane.
الأرجح أن كلمة شيشخان جاءتنا عن طريق التركية العثمانية "ششخانه" بمعنى "كل شيء له عدد ستة خلايا أو بيوت أو خانات" كما كانت تعني سبطانة البندقية المحززة أو المُششخنة* (Fr. canon rayé; Eng. rifled barrel)  والبندقية ذاتها. 

وأصل الكلمة العثمانية ششخانه، الفارسية "شش" أي رقم ستة وخانه أي بيت.
ومن معانيها في الفارسية: بناية مقسمة إلى ستة فناءات، إسم آلة موسيقية، قطعة سلاح لها سبطانة محززة.
أما معنى المصوغ الذي أضفي في تونس على كلمة شيشخان فالأرجح أن يكون مصدره كيفية صنع المعدن لإيواء العدد الهائل من الألماسات الصغيرة حيث يتخذ المصوغ شكلا مشبكا مكونا من خانات قد تكون في الأصل سداسية الأضلاع (hexagonal) 
مع العلم أن كلمة شيش تعني كذلك الزجاج (كما في كلمة شيشة، وقد يكون هذا متصل بالألماس وهو المكون الأساسي للشيشخان) 

* معنى سلاح مُشَشْخَنٌ: "أما تعبير أن السلاح مششخن فمعناه أن ... الماسورة بها مجرى داخلى لولبى يجعل مسار الطلقة بعد خروجها من فوهة الماسورة مسارا لولبيا" (المصدر)

الخميس، 7 سبتمبر، 2017

مليته

هجرة الكلمات: مليته
كل تونسي يعرف هذه القرية في جزيرة جربة، وهي الأشهر. وقد يعرف البعض مليته القرقنية وهنلك على الأقل مليته ثالثة في ليبيا (بين صبراته و زوارة). أما الرابعة فهي لا تبعد كثيرا عن شواطئنا: مالطا!.. حيث أن الاسم الأصلي للجزيرة من اللاتينية Melita وهو بدوره من الكلمة الفينيقية ملط أي مخبأ أو ملجأ أو ملاذ.
ويرجح البعض أن مدينة مالقة Malaga الاسبانية هي كذلك من نفس الأصل الفينيقي.

الأربعاء، 6 سبتمبر، 2017

براندة



قد لا يذكر هذه الكلمة العتيقة نسبيا سوى القليل. لكنها ساعدت على إيواء كم من ضيف ... 
البْرانْدا سرير من قماش قابل للطّي يستعمله الجيش في الجبهة ويستعمل كذلك في المخيّمات ولإغاثة اللاجئين.
كلمة براندا من الإيطالية branda بنفس المعنى وهي أصلا قطعة من قماش متين تعلق من طرفيها وتستعمل كسرير في السفن (Fr. hamac; Eng. hammock).
أما أصل الكلمة الإيطالية فهو اللاتينية brandeum وهي، في لغة الكنيسة، كفن من حرير أو كتان يستعمل للفّ القديسين وآثارهم. 
فهل يصبح كل من نام يوما في براندا قديسا في يوم من الأيام...؟

الجمعة، 1 سبتمبر، 2017

علّوش وبركوس وعتروس (وبرشني)


العلّوش هو الخروف الصغير والبركوس هو الخروف متوسط السن (ما بين العلوش والكبش). أما العتروس فهو التيس.
من المعلوم أن أغلب الكلمات التي تنتهي بـ "أوس" (أو "أوش" في بعض الأحيان) في اللهجات المغاربية أصلها اللهجات الأمازيغية التي أخذتها بدورها إما عن اللاتينية (قطوس، فلّوس، فيتوس...) أو اليونانية (حرقوص، صبارص، قاروص).

من هنا يمكن التخمين أن أصل كلمة علّوش من اليونانية القديمة ἑλλός, ellos بمعنى أيّل صغير (كما ورد عند بن مراد، "الكلم الأعجمية في عربية نفزاوة"). 
أما أصل بركوس فقد يكون اللاتينية porcus وهو الخنزير وأصلها اليونانية porkos بنفس المعنى ونفس الجذر اللاتيني/اليوناني pork قد يكون أصل كلمة برشني (صغير الماعز). 
أما كلمة عتروس فيمكن إرجاعها (بعد تغييرات نطقية منطقية) إلى اللاتينية haedillus/haedulus وهو صغير الماعز (وهي تصغير لكلمة haedus بمعنى تيس صغير). 



الأحد، 27 أغسطس، 2017

ترد

Turdus philomelos

يقول المثل الشعبي: "الماكلة على الترد والعياط على الزرزور" (يقال للتذمر من التغطية عن المسؤول الحقيقي عن الفساد)
والتِّرْد طائر، اسمه السُّمْنَة بالعربية، يهاجر إلينا من أوروبا في فصل جني الزيتون ويسمى بالفرنسية grive musicienne وبالانكليزية song thrush، وهو آفة لصابة الزيتون فقاومه الانسان بالصيد والأكل.
اسم هذا الطائر بالاسبانية وبالإيطالية tordo وهو من اللاتينية turdus بنفس المعنى ولست أدري إن أخذنا هذا الاسم عن المورسكيين أم دخل مبكرا إلى الأمازيغية مباشرة من اللاتينية. 

الجمعة، 4 أغسطس، 2017

بير بروطة


بير بَرُّوطَة من أشهر معالم القيروان وهي بئر قديمة داخل بناية يرجع عهدها إلى أواخر القرن السابع عشر. 
أرجّح أن كلمة برّوطة مكونة من حرف الجر "بِ" وكلمة الروطة أي العجلة. وأصل كلمة الروطة قد يكون اللغة الأندلسية من الباسكية errota أو الاسبانية rueda بمعنى عجلة وطاحونة وهي من نفس الأصل اللاتيني (rota) الذي أفرز الفرنسية roue والإيطالية ruòta 
"خلال القرن السابع عشر و في سنة 1611 م بالتحديد وفدت علي القيروان جالية أندلسية هاجرت من الأندلس إلي تونس هربا من محاكم التفتيش الاسبانية ،وقد أنزلهم عثمان داي بالقيروان و بني لهم ربضا أمام باب الجلادين يعرف بربض البراشنة و قد اندمج هؤلاء الأندلسيين مع أهل القيروان و لم ينغلقوا علي أنفسهم كما حصل في عديد المدن التي استقروا بها ، و كانوا صنعة و حرفيين ماهرين ، وقد أقاموا بجانب ربضهم المذكور ربضا آخر خصصوه لصناعة الكريطة يطلق عليه إلي الآن بربض الحديد الذي كان يستخدم في صنع هيكل الكريطة و عجلاتها". المصدر

الخميس، 20 يوليو، 2017

سطلة وسطل


السطلة هي وعاء معدني صغير والسطل (Fr. seau) أكبر منها حجما.
كما نستعمل الكلمتين مجازا للتعبير عن الشيء غير الصالح للاستعمال ومن فهمه بطيء.
على الرغم من أنه لا شبه يذكر، نطقا ورسما، بين كلمة سطل والفرنسية seau إلا أنهما من نفس الأصل اللاتيني situla ومن معانيها وعاء للماء، خاصة الدلو المستعمل لاستخراج الماء من البئر وكذلك صندوق الاقتراع (على شكل جرّة urne).
ومن نفس هذا الأصل اللاتيني جاءت كذلك الألمانية seidel بمعنى طاسة لشرب البيرة والإيطالية secchia بمعنى سطل والاسبانية acetre وهو السطل الصغير خاصة منه المستعمل للطقوس الدينية.

SEAU: "du lat. pop. *sitellus, du class. sitella « urne », var. de situla « seau » et « urne »" (cnrtl.fr)

السبت، 15 يوليو، 2017

بونية


البونية (تنطق boon-ya) هي قبضة اليد وهي كذلك اللكمة بقبضة اليد (أعطاه بونيات، ضربو بالبونية). ولما نجد صعوبة لتحقيق ما نرغب فيه نقول مثلا "ما وصلت كان بضرب البونية" وعن الاستعداد للدفاع المستميت عن شخص ما نقول "نضرب عليه بالبونية".
كلمة بونية مستعملة بمعنى اللكمة في لهجات عربية أخرى، نذكر منها المغربية والمصرية والسودانية.
الأرجح أن كلمة بونية من إحدى اللغتين الإيطالية أو الاسبانية إذ أن كلمة pugna في هذين اللغتين لها معنى المعركة والخصام والمصارعة والتشاجر وأصلهما اللاتينية pugna بنفس المعنى إضافة إلى المعنى الأصلي: الملاكمة (بقبضة اليد). كما نجد في الإيطالية كلمة pugno وفي الاسبانية puño بمعنى قبضة اليد.


الاثنين، 10 يوليو، 2017

أميلة


الميلة أو الأُمّيلة سمك من فصيلة البوريات، صغير الحجم وله بقعة صفراء ذهبية على مستوى الرأس ومنها جاء الجزء الثاني من اسمه العلمي liza aurata أي الذهبية. كما نجد هذه الصفة الذهبية في إسمه بالفرنسية (mulet doré) وبالانكليزية (golden grey mullet).
يلاحظ الباحث في أصل كلمة أمّيلة الشبه الملفت بينها وكلمتي mulet الفرنسية و mullet الأنكليزية وهما من اللاتينية muletus أصلها mullus (بمعنى السمك الأحمر أو التريلية) من اليونانية mylos وهو إسم لسمك بحري يقال إنه مشتق من كلمة melos لللون الداكن أو الأسود (أنظر كلمة mélanine).
ملاحظة: الكلمة الفرنسية mulet والانكليزية mule بمعنى بغل من أصل لاتيني مختلف (mulus)