الأحد، 25 ديسمبر، 2016

دربوز


الدّربوز حاجز يحمي من السقوط من درج أو شرفة.
يرجح أن كلمة دربوز تصحيف لكلمة درابزين المستعملة في المشرق بنفس المعنى.
ودرابزين هذه من الفارسية دربزين التي يرجح أنها من اليونانية البيزنطية τραπέζιν ‎trapézin وهي بدورها من اليونانية القديمة τραπέζιον ‎trapézion بمعنى طاولة صغيرة.
كما نجد في التركية العثمانية كلمة طرابزين/طرابزون (trabzan في التركية المعاصرة) بمعنى طاولة وهي التي أفرزت الكلمة المصرية طربيزة.
لذلك يتضح أن الدربوز التونسي والطربيزة المصرية والــTrapèze الفرنسي من نفس الأصول اليونانية.
ملاحظة: وجه الشبه بين الطاولة والدربوز قد يكمن في أرجل الطاولة التي تشبه أعمدة الدربوز.

دولمة


الدولمة أو الدلمة في تونس (وفي العديد من البلدان العربية) أكلة معدة من ورق العنب المحشي باللحم المفروم وأشياء أخرى.
كلمة دولمة من التركية العثمانية طولمه (dolma بالتركية المعاصرة) بمعنى حشو وهي كذلك أكلة الفلفل المحشي. أما أكلة ورق العنب المحشي فتسمى عند الأتراك sarma.



الخميس، 22 ديسمبر، 2016

كاغط


الكاغط (وهنلك من يقول الكاذغ والكاغذ) هو الورق. والكواغط هي الأوراق والوثائق الرسمية.
الكلمة موجودة في المصادر العربية على شكل كاغد (بالدال) وهي كلمة ظهرت على ما يبدو في اللغة العربية في القرن الرابع للهجرة لتعوض كلمات مثل البردي والقرطاس لما عوض الورق الصيني البردي المصري (أنظر هنا).
وهي مستعملة بأشكال مختلفة في آسيا الوسطى فهي कागज़ kaagaz بالهندي وهي qog'oz بالأوزبك وهي કાગળ Kāgaḷa بالڤوجاراتي وهي كاغذ بالفارسية وهي كاغد بالتركية العثمانية (kâğıt بالتركية المعاصرة)
وعن أصول الكلمة يقول المدون الجزائري الأمين سواق معتمدا على مقال لـ Jerry Norman عنوانه Inner Asian words for paper and silk:

الكاغط

الكاغط اخترعوه في الصين قبل واحد الألفين سنة، وكلمة "الكاغط" جاتنا من ثم، بصح ادّات طريق طويل ومعقّد. في الوقت اللي بداو الشناوة يخدموا الكاغط (شوية قبل الميلاد)، كانوا قبائل مغولية يحكموا في الصحرا اللي جاية في الشمال والغرب تاع الصين. كي شافوا الكاغط شبّهوه باللحاء تاع الشجر، وبالمغولية نتاعهم اللحاء "قاغدو" (بالمغولية الفصيحة "قاغوداسو"). وعلاه شبّهوها باللحاء؟ خاطر في الشمال تنوض بزاف شجرة البتولا (le bouleau)، واللحاء نتاعها ابيض ويتنحّى يبان كي الكاغط، كيما تشوفوا في التصويرة. كل التجارة اللي تفوت من الصين للشرق الأوسط كانت تفوت على هاذو القبائل المغولية، والتجّار كي بداو يجيبوا الكاغط سمّاوه بالاسم المغولي. من المغولية لحق للغة الصُّغدية لغة سمرقند القديمة، ومن الصغدية دخل في الفارسية، وفي إيران مازال يقولولُه "کاغذ". ومبعد كي دخلوا التراكة في تركيا استعملوا الكلمة الفارسية ورجّعوها kağıt. وكي جاو للدزاير جابوا معاهم الكلمة وولّينا حتّى حنا نقولو "كاغط". ومبعد كمّلوا علينا بالبيروقراطية حتّى ولّينا كاملين غير نجروا على الكواغط… http://dardja.blogspot.com/2015/10/blog-post.html

الجمعة، 16 ديسمبر، 2016

ڤُرْڤاف


الڤُرْڤاف إطار لشد القماش حتى يسهل تطريزه (Fr. tambour à broder; Eng. embroidery hoop).
كلمة ڤرڤاف من التركية العثمانية كركف (gergef بالتركية المعاصرة) بنفس المعنى.
أصل الكلمة من الفارسية کارگاه بمعنى ورشة وهي مكونة من كار بمعنى شغل وگاه بمعنى مكان/محل (أي محل الشغل)

الخميس، 15 ديسمبر، 2016

بريمة brima


"كعيبات لوز مالبريمة"، "البريمة فيكم يعرّضلي"، "ملّا كلام! بريمة والله!"
هذه بعض استعمالات كلمة بريمة في لهجتنا التونسية.
كلمة بريمة تشير إلى الأفضل والأحسن (استهجانا أو تهكما في المثال الثالث)...
وهي من الإيطالية prima مؤنث primo بمعنى الأول خاصة في عبارة prima qualità بمعنى الجودة الأولى (العالية).

الأحد، 11 ديسمبر، 2016

بطشية وبيسة وبوليس


البُطْشِيَّة (بيسة عند البعض) كرة صغيرة من الزجاج أو الخزف أو الحديد (Fr. bille; Eng. marble) يستعملها الأطفال في لعبة البطشي (البيس). 
أصل كلمة بطشية الإيطالية boccia  (تنطق بُطْشِيَّا وتجمع على bocce بطشي) بمعنى كرة صغيرة مصنوعة من مادة صلبة ويرجح أن لها نفس الأصل الجرماني الذي أفرز الكلمة الفرنسية bosse.
أما كلمة بيسة فقد تكون تقصير للكلمة الفرنسية bisquaillin, biscaïen, biscayen ومعناها رصاصة البندقية (وكانت قديما كروية الشكل) وكانت هذه الكلمة تطلق على "البيسة" المعدنية التي كنا نسميها بوليس.
والبوليس في هذا النوع من الألعاب هو الكرة المعدنية التي تستخرج من عجلات "الرّيمو" (Fr. roulement à billes; Eng. ball bearing) والأرجح أن أصلها لا يمت بصلة إلى معنى الشرطي و إنما إلى الاسبانية boles التي تدخل في واحدة من التسميات العديدة للعبة "البطشي": boles y canicas وهي من bulla اللاتينية التي أفرزت كذلك الفرنسية boule


الأربعاء، 7 ديسمبر، 2016

ڤرنيزة

Cornisa

الڤرنيزة هي زخرف فيه نتوء سواء كان ذلك بالجبس أو مواد أخرى على الأسقف والجدران أو نقشا على الخشب... 
كلمة ڤرنيزة من الاسبانية cornisa بنفس المعنى وهي من نفس الأصل اللاتيني ـ اليوناني الذي أفرز الفرنسية corniche

السبت، 19 نوفمبر، 2016

فيزڤة

Le triomphe de Neptune

الفيزڤة هي "رمح ثلاثي الشعب" (trident) يستعمل لصيد السمك والقرنيط (الأخطبوط).
كلمة فيزڤة من الاسبانية fisga بنفس المعنى وأصلها من فعل  Fisgar من اللاتينية 
Fisga. f. Arpón de tres dientes para pescar peces grandes.
de Fisgar, Del lat. vulg. *fixicāre, der. del lat. fixus, part. pas. de figĕre 'clavar, hincar’(DRAE)

الجمعة، 18 نوفمبر، 2016

خردة


كلمة خردة تستعمل كإسم (سوق الخردة) وكنعت (كرهبة خردة) وفي الحالتين ترمز إلى "أشياء قديمة فقدت صلاحيَتها ويمكن استعمالها من جديد في شكل ما" (المعاني).
كلمة خردة مستعملة في أكثر من بلد عربي بمعاني قد تكون مختلفة. فهي مثلا القطع النقدية الصغيرة في الخليج.
جاءتنا هذه الكلمة من التركية العثمانية خرده، وهي من الفارسية خورده بمعنى الصغير من كل شيء والأدوات الصغيرة والمختلفة و"فتفات" الخبز ومعان أخرى كثيرة لها علاقة بصغر الحجم وتفاهة القيمة غالبا.

السبت، 12 نوفمبر، 2016

تبسي


التِّبْسي طبق من الفخار. والتقليدي منه لونه أصفر وأخضر.
يشاع أن كلمة تبسي من الأمازيغية إلا أن هذا غير صحيح لأنها من التركية العثمانية "تبسى" (tepsi بالتركية المعاصرة) بمعنى طبق.
كلمة تبسي موجودة في عديد اللهجات العربية بمعاني مختلفة. فهي أكلة عراقية تعد أساسا من الباذنجان وهي نفّاضة (cendrier) في سوريا، وفي بعض المناطق المصرية توجد كلمة "طُبْسية" وهي الصحن الذي توضع فيه السوائل، وفي السعودية هي الصحن الكبير، وهي الطبسيل في المغرب (الصحن الكبير). أما في الجزائر فالطَّبسي أو التَّبسي هو الصحن بصفة عامة.
وأصل الكلمة التركية يرجح أنه من الصينية الكلاسيكية 楪子 dep tsi بمعنى صحن.

الأحد، 6 نوفمبر، 2016

ڤيطون


الڤيطون (ج. ڤواطين) في اللهجة التونسية هو الخيمة.
يقول ابن منظور في لسان العرب "والقَيْطونُ: المُخْدَع، أَعجمي، وقيل: بلغة أَهل مصر وبَرْبَر. قال ابن بري: القَيْطون بيت في بيت"
ويعرف أحمد تيمور باشا كلمة قيطون في كتابه أعلام المهندسين في الاسلام قائلا "ويقولون للبيت بجانب البيت المسكون قيطون والقيطون الذي يكون في جوف البيت ليُتَّخذ للنساء"
أما ملحق المعاجم العربية لــ Dozy فيقول عن القيطون:
"petite chambre dans le dialecte de l'Egypte, chambre à coucher"; "Au Maghrib, tente" 
ويضيف أن الأصل هو اليونانيية κοιτών koitón بمعنى غرفة النوم
ومع احتلال فرنسا للجزائر دخلت الكلمة إلى اللغة الفرنسية فأصبحت guitoune 
"Second Empire [ca 1860-70] guitoune arg. milit. « tente de campement »; 1952 « tente de campeurs »" (cnrtl.fr)




الأربعاء، 2 نوفمبر، 2016

مرجين


ونحن في فصل جمع الزيتون نستعرض أصول كلمة مِرْجين وهو ماء داكن اللون، مرّ الطعم، كريه الرائحة ويعتبر من النفايات الملوثة التي تفرزها عملية عصر الزيتون لاستخراج الزيت.
اسمه في المغرب الأقصى مرجان الزيتون ومن اسمائه في المشرق الزيبار.
كلمة مرجين تشبه الكلمة الفرنسية margine بنفس المعنى والتي تبدو حديثة لأن لا أثر لها في المعاجم الفرنسية القديمة* وأرجح أنها اقتراض من اللهجات المغاربية.
البحث عن أصول كلمة مرجين يأخذنا إلى اللغة اللاتينية التي تسمي سائل المرجين amurca وهي أصل الاسبانية amurca بنفس المعنى وقد تكون أصل الكلمة الفرنسية marc كما في marc de café (التّنوة) .
يشد انتباهنا شبه نسبي بين كلمة amurca وكلمتنا يتمثل في تواتر حرفَي مm و رr. ولما نتعرف على الأصل اليوناني لهذه الكلمة  ἀμόργη ămórgē (وهي μούργα ˈmurɣa في اليونانية المعاصرة)، ينضاف إلى تواتر الحرفين الأولين حرفان: γ (وهو حرف عادة ما نستبدله بحرف الجيم في الكلمات ذات الأصول اليونانية، مثل طاجين من άγηνον, tágênon) وحرف η وهو حرف النون.
فهل تعود كلمة مرجين إلى الحقبة البيزنطية من تاريخ منطقتنا المغاربية (534-698)؟

* كلمة margine ليست موجودة في معجم الأكاديمية الفرنسية 






الأربعاء، 26 أكتوبر، 2016

فينڤة


تدخل كلمة فينڤة في عبارة تعني "ما يؤدّي إلى التهلكة أو الهاوية" فنقول مثلا "هاذي تهز الـ فينڤة" كما أنها قد تعني المكان البعيد ("وين ماشي؟ لفينڤة؟" ومن العبارات الأخرى التي تعني المكان البعيد الذي يصعب الوصول إليه "قطع الرقبة" ("يسكن في قطع الرقبة"). وهي عبارة لها علاقة بالفينڤة كما سنرى.
نجد كلمة فينڤة في تسمية أحد أبواب مدينة سوسة (باب الفينڤة وترجمته rue de la potence) كما نجدها في الجزائر بمعنى المقصلة أي الآلة الفرنسية الشهيرة guillotine لتنفيذ حكم الاعدام بقطع الرأس.
كلمة فينڤة أو بالأحرى "لفينڤة" من الأمازيغية القبايلية وهي تعني، إضافة إلى معنى مقصلة، مصطبة المشنقة (échafaud) والهوة والهاوية أي ما نسميه "الهفهوف" في دارجتنا (Fr. gouffre, abîme).
ولا أستبعد أن يكون لكلمة فينڤة أصول أبعد لأنها تبدو غائبة عن باقي اللهجات الأمازيغية.

الاثنين، 17 أكتوبر، 2016

كوبة


الكوبة عندنا هي قفل الباب.
وأصل الكلمة، على ما يبدو، التركية العثمانية كوبه وهي من الفارسية كوبه بمعنى "كل ما نستعمله لدق الأشياء" مثل الحبوب والحجر... أما المعنى العثماني الذي جاءتنا به فهو مطرقة الباب (Fr. heurtoir; Eng. door knocker). ولا زالت كلمة كوبه مستعملة في اللغة الإيرانية المعاصرة كما نرى ذلك في مقال ويكيبيديا الإرانية عن مطرقة الباب (هنا) والصور التي نجدها على الانترنت لما نبحث عن كلمة كوبه (بالهاء) ومنها:
یک در قدیمی با دونوع کوبه

الاثنين، 10 أكتوبر، 2016

رامة


رامة الكاغط هي رزمة الأوراق التي نستعملها للطباعة.
كلمة رامة من الفرنسية rame بمعناها التقني أي 500 ورقة من الحجم الكبير ومنه إلى أي رزمة من الأوراق ومنه إلى مجموعة من العربات في شكل رتل rame de métro مثلا.
وأصل الكلمة الفرنسية rame (بهذا المعنى التقني دون غيره من المعاني) الكاتالانية rayma raima من الإسبانية resma بنفس المعنى، وأصلها العربية رزمة من فعل رزم، "ورَزَمَ الشيء يَرْزِمه ويَرْزُمه رَزْماً ورَزَّمه: جمعه في ثوب" (لسان العرب) أي ما نسميه بالتونسي "الصرّ".

** في هذه المدونة، أكثر من 200 كلمة من اللهجة التونسية مرتبة أبجديا هنا **
المصادر:
لسان العرب
cnrtl.fr
http://dle.rae.es/


السبت، 8 أكتوبر، 2016

بنبلوني

البنبلوني التونسي

البنبلوني فطيرة من العجين المقلي وسطها فارغ، تأكل بالسكر.
كلمة بنبلوني من الإيطالية bombolóne بنفس المعنى تقريبا على أن الـ bombolóne كروية الشكل وتأكل محشوة بالكريمة أو المعجون. وأصلها كلمة bómba أي القنبلة وكانت القنابل في القديم كروية الشكل. 
البنبلوني الإيطالي

الأربعاء، 5 أكتوبر، 2016

ڤنّارو


الڤنّارو كلمة لتحقير البيت الصغير الذي لا يفي بالحاجة وهو أصلا بيت الدجاج.
مثال: "قرض بزوز صوردي ما يجيبش ڤنّارو متاع دجاج"*.
أغلب الظن أن الكلمة جاءتنا من الاسبانية gallinero بمعنى
3. m. Lugar vallado o cobertizo donde se guardan gallinas y otras aves de corral.
أي مكان محاط أو مغطى يحفظ الدجاج وأنواع أخرى من الدواجن.


الاثنين، 3 أكتوبر، 2016

تل


هذه التدوينة تحية إلى عميد الإيتيمولوجيا التركية، التركي من أصول أرمنية Sevan Nișanyan الذي يقبع في سجون تركيا منذ 2 جانفي 2014 من أجل دفاعه عن حرية التعبير. 

التل عندنا هو السلك المعدني.
يذكر Dozy في ملحقه للمعاجم العربية كلمات مشابهة لكلمة تل وهي: 
  • تال تجمع على تيلان ويقول إنها ganse de soie  أي ظفيرة من خيوط الحرير
  • تَيْل تجمع على تيلات ويقول إنها corde de métal, fil de métal, d’or, d’argent, de fer, corde de laiton dans les instruments de musique
  • تلَ filasse de chanvre
  • ثيل fil de fer
كلمة تل قد تكون من التركية العثمانية تل (Tel بالتركية المعاصرة) بمعنى خيط وشعرة وسلك معدني ووتر آلة موسيقية. وترجع المعاجم التركية أصل هذه الكلمة إلى الأرمنية թել ‎tʿel (همزة بين التاء واللام) بمعنى خيط.
كما أننا نجد في تاج العروس كلمة تيل وتعريفها "شيء شِبهُ الكَتَّان، يَخْرُج من البَحْرِ، تُنْسَجُ منه الثِّيابُ" ولا أستبعد أن تكون هي الأخرى من أصل أرمني.

الخميس، 29 سبتمبر، 2016

ترفاس


التِّرْفاس نوع من الفطر الصحراوي يشبه الباطاطا شكلا، إسمه العلمي terfezia.
كلمة ترفاس مستعملة في كامل المغرب العربي ويمتد استعمالها إلى مصر*.
قد تكون كلمة ترفاس دخلت اللغة الأمازيغية قبل أن تدخل لهجاتنا إلا أننا نلاحظ الشبه الملفت مع الكلمات الأوروبية المستعملة لمثل هذه الثمرة كالفرنسية truffe والإيطالية tartufo والاسبانية trufa.
وكل هذه الكلمات من اللاتينية "الدارجة" tufera من اللاتينية tuber بنفس المعنى.
ومن نفس هذه السلالة جاءت كلمات شتى مثل tubercule و tartuffe الفرنسيتين و kartoffel الألمانية.
وفي لهجتنا نقول "مترفس" عن الشخص القصير الذي له مزيد مستحب من الشحم واللحم، كما كان لنا فعل "ترفس" يذكره Dozy بمعنى أتخم وهو معنى مشابه شيئا ما لما يشير إليه الفعل الفرنسي truffer من ملإ مفرط. 

* ترفاس مطروح هنا


الأربعاء، 21 سبتمبر، 2016

فركة وفرڤيطة وفرتشينو


الفركة معول مثل الشوكة يستعمله الفلاح لرفع الأعشاب والتبن ...
الفرڤيطة هي شوكة الأكل.
أما الفرتشينو فهو سلك من المعدن المطوي تستعمله البنات لتثبيت الشعر.
كلمة فرتشينو من اللإيطالية forcina (تنطق for-tchina) بنفس المعنى. ومن معانيها الأخرى، قديما، شوكة الأكل.  وتقول المعاجم الإيطالية إنها تصغير لكلمة forca  التي هي أيضا أصل كلمة forchetta (تنطق for-ketta) التي أعطتنا الفرڤيطة، كما أنها قد تكون أصل كلمة فركة التونسية.
ولكل هذه الكلمات نفس الأصل اللاتيني furca الذي أفرز الفرنسية fourche و fourchette والأنكليزية fork.
أرجح أن كلمة فركة هي الأقدم إذ نجدها في العربية الأندلسية (من الاسبانية horca)  بنفس المعنى، وفي بعض الأمثال الشعبية:
اللي تشوفو راكب فركة قلو مبروك الحصان (لا تناقش الأغبياء)
دخل فيها فركة وعود حطب (تعامل مع الأمر بدون إتقان / بفوضوية)

الثلاثاء، 13 سبتمبر، 2016

ريكامو

سورية جربية بالريكامو
الريكامو قماش مطرز كانت تبيعه غجريات اسبانيات تردد "ريكامو... ريكامو... " من بيت لآخر في المدن التونسية ولا زالت الكلمة مستعملة في بعض الجهات. وكلمة ريكامو عنوان لرواية صدرت حديثا ليوسف رزوڤة.
كلمة ريكامو من الاسبانية recamo بمعنى التطريز، من فعل recamar بمعنى طرز.
ونجد في اللغة الفرنسية الفعل المهمل récamer بمعنى طرز بالذهب والفضة وفي اللغة  الإيطالية ricamo من فعل  ricamàre  وكان قديما racamàre بمعنى طرّز.
أما الأصل الأول، حسب معجم Treccani الإيطالي و المعجم الاسباني Diccionario de la lengua española فهو العربية "رقم"

recamar  Der. del ár. hisp. ráqm, y este del ár. clás. raqm 'acción de bordar'.
أما موقع Wiktionnaire فيقول عن أصل récamer
De l'arabe racama رقم , qui signifie tisser des raies dans une étoffe

ولما نتثبت من معنى هذه الكلمة العربية نجد أن من معانيها:
"الرَّقْمُ: خز موشى" (كتاب العين للخليل بن أحمد)
"الرَّقْمُ: ضرب مخطط من الوَشْي، وقيل: من الخَزِّ. وفي الحديث: أَتى فاطمة، عليها السلام، فوجد على بابها ستْراً مُوَشّىً فقال: ما لنا والدنيا والرَّقْم؟ يريد النقش والوَشْيَ، والأصل فيه الكتابة." (لسان العرب لابن منظور)
كما أننا نجد هذا المعنى في الجذر السامي رـ ق ـ م فهو يشير إلى الحياكة والتطريز في اللغتين العبرية والأثيوبية مثلا.

مصدر الصورة: صفحة منّانة الجربية على الفيسبوك (بتصرف)




الجمعة، 9 سبتمبر، 2016

ترشي


التُّرْشي هو خضروات مشكلة محفوظة في الماء والملح أو في الخل والملح. جاءتنا هذه الكلمة من اللغة الفارسية (ترشى، من ترش tursh بمعنى حامض) عن طريق التركية العثمانية. والكلمة لازالت مستعملة في الفارسية الحديثة كما هو مبين في الصورة الموالية 

وفي اللغة التركية المعاصرة (turşu)


بوصطو


البوصطو (Fr. soutien-gorge; Eng. bra) لباس داخلي نسائي يدعم الصدر.
كلمة بوصطو من الإيطالية busto بمعنى جذع أو صدر (ما تحت الرأس وفوق الخصر). وهي تعني كذلك اللباس الذي يغطي هذا الجزء من الجسد، مرادف corset الفرنسية.
كلمة busto من اللاتينية bustum بمعنى محرقة الجثث (Fr. bûcher; Eng. pyre) ومنها قبر ولحد. أما العلاقة بين هذا المعنى الأول والمعنى الذي نعرفه اليوم فيمكن تفسيرها بالتماثيل النصفية التي توضع في المقابر والتي تسمى buste, bust, busto في اللغات الإيطالية والأنكليزية والفرنسية.
وأرجح أن كلمة ميزّو المستعملة في اللباس التقليدي "فوطة وبلوزة" أصلها الإيطالية mezzobusto المكونة من mezzo النصف و busto الصدر.


ڨونيلّة


الڨونيلة كانت جزء أساسي من اللباس الداخلي النسائي (من الكتفين إلى الركبتين أو أقصر بقليل Fr. combinaison; Eng. slip)
جاءتنا كلمة ڨونيلّة من الإيطالية gonnella وهي تصغير لكلمة gonna وكانت تعني قديما نوع من القفطان الخارجي يلبسه الرجال من كهنة وفرسان ثم أصبح لباسا نسائيا خارجيا يشبه القفطان (مع تعرية الكتفين، أنظر الصورة).


 أما في اللغة الإيطالية المعاصرة فكلمة gonna/gonnella تعني تنّورة (Fr. jupe; Eng. skirt
وأصل الكلمة الإيطالية اللاتينية gŭnna بمعنى ثوب من جلد أو فرو وهي من أصل مجهول. 
ويجدر التنويه إلى أن نفس الأصل اللاتيني أفرز الفرنسية gonne/gonelle بمعنى
Grande robe à manches portée au Moyen Âge notamment par les moines bénédictins (cnrtl.fr)


مروزية


المروزِيَة أكلة مغاربية تقترن في المغرب الأقصى بعيد الإضحى وهي بالأساس مرقة لحم ومكسرات وفواكه وعسل. ولا دخل للروز في إعدادها ولا في تسميتها.
الأرجح أن أصل كلمة مروزية الأمازيغية عن اللاتينية amorusia وتعريفها "jus carnium elixarum" بمعنى "مرق باللحم" 

Source: Glossarium mediæ et infimæ latinitatis, Volume 1, Charles Du Fresne Du Cange

بيلّة


البيلّة نوع من القصعة مستطيلة الشكل ترتكز على أرجل كانت تستعمل لغسل الثياب.
كلمة بيلّة في العربية الأندلسية تعني الحوض العلوي لنافورة الماء (بينما يسمى الحوض السفلي الخصة).
كلمة بيلة الأندلسية من الاسبانية pila بمعنى حوض تتجمع فيه المياه ويكون عادة من حجر. كما تستعمل لحوض التعميد في الكنائس. أما كلمة بيلة التونسية فقد تكون من هذا الأصل الاسباني وقد تكون من الإيطالية.
أما أصل الكلمتين الاسبانية والإيطالية فهو اللاتينية pila بمعنى  الهاون أو "المهراس" ومنها جاءت الكلمة الفرنسية pilon.

كليم


إلكْلِيم هو بساط نفرشه على الأرض ويختلف عن الزربية لأنه أقل سمكا. و من أسمائه الأخرى: مرﭬوم (قد يكون من العربية رَقَمَ بمعنى زخرف وزيّن، أنظر ريكامو في هذه المدونة).
كلمة كليم من التركية العثمانية (كليم) بمعنى "زربية دون وبر". أما أصل الكلمة فهو الفارسية گلیم /gilīm/ بمعنى لباس من وبر الماعز أو من الصوف، كما تعني زربية أو بساط أو بطّانية.

المصادر:


http://www.ingilizceosmanlica.com/osmanlica-ingilizce-sozluk-madde-52653.html
http://www.fransevi.com/
A Comprehensive Persian-English dictionary, Francis Joseph Steingass.


الخميس، 8 سبتمبر، 2016

تاي


أكيد أنكم تساءلتم عن سبب اختلاف نطق المغاربة لهذه الكلمة (تاي، أتاي) عن نطق المشارقة (شاي، تشاي، شاهي).
التاي نبتة يعد من أوراقها المجففة مشروب منبه.
كلمة تاي من الصينية 茶 (تنطق teh في لهجة الأَمُويْ في تايوان وتنطق tcha في لهجة كانتون والصينية المندرينية) ما يفسر انقسام الكلمة إلى صنفين في لغات العالم: كلمات مبنية على teh وأخرى على tcha وذلك حسب مسلك التوريد المعتمد. فمن نطقنا للكلمة نفهم أن اللهجات المغاربية تأثرت بالنطق الأوروبي الذي جاء به الهولانديون من تايوان عبر المسلك البحري (القرن 16) بينما حافظ المشرق على كلمة شاي التي جاءته من الصين القارية عبر المسلك البري.
وهذا ما يقوله موقع etymonline عن التوزيع الجغرافي للنطقين:
The distribution of the different forms of the word in Europe reflects the spread of use of the beverage. The modern English form (tea), along with French thé, Spanish te, German Tee, etc., derive via Dutch thee from the Amoy form, reflecting the role of the Dutch as the chief importers of the leaves (through the Dutch East India Company, from 1610). Meanwhile, Russian chai, Persian cha, Greek tsai, Arabic shay, and Turkish çay all came overland from the Mandarin form.


ملاحظة: البرتغالية هي اللغة الوحيدة غربي المتوسط التي لها كلمة مبنية على tcha ذلك أن البرتغال كان سباقا ومستقلا عن الهولانديين في استيراد الشاي من مستعمرته ماكاو 

الأربعاء، 7 سبتمبر، 2016

شورو


الشّورو سمك بحري إسمه العلمي Trachurus trachurus يسمى بالفرنسية chinchard/saurel وبالأنكليزية jack mackrel.
ومن أسمائه العديدة بالإيطالية sugarello أو suro (وهي الأقرب إلى شورو). ويسمى بالاسبانية jurel أو sorell.
أما أصل كلمات saurel و suro و jurel فهو اليونانية القديمة σαῦρος ‎saûros بمعنى سحلية (وزغة) أو حيوان زاحف ومنها جاءت اللاحقة saure- كما في الفرنسية dinosaure.
ويرجح أن تشبيه هذا السمك بالسحلية راجع إلى القشور الخشنة في ذيله وهو المعنى الأصلي لاسمه العلمي trachurus من اليونانية trachys أي خشن و oura بمعنى ذيل.

تنبيه: يتبرأ سمك الشورو من أي شبه قد يراه البعض بينه و بعض الشخصيات السياسية خاصة في خشونة قشرة ذيله وما يربطه بالسحلية والديناصور من قرابة.


الأحد، 4 سبتمبر، 2016

فنطزية


E. Delacroix

الفنطزية هي التعالي والتباهي والتكبّر كما في "سيادتو عامل علينا فنطزية". إلا أنه، على ما يبدو، لم يكن للكلمة هذا المعنى السلبي في السابق إذ نقرأ في كتاب تونس وضواحيها للرسام الفرنسي Charles Lallemand:
Fantasia! Ce mot, qui n’a rien d’arabe, est le plus répandu parmi les Arabes. Il dit tout. Il résume l’universalité des plaisirs : depuis l’ardente passion jusqu'aux plus innocentes satisfactions. Demandez à un Arabe pourquoi il porte tel objet doré ou argenté... Fantasia! Demandez-lui s’il a vu sa Fatma chérie. Fantasia! S’il a bien mangé, bien ri, bien bavardé, s’il s’est amusé enfin. Fantasia ! (Charles Lallemand, Tunis et ses environs, 1890)

قد يتبادر للذهن أننا أخذنا هذه الكلمة عن الفرنسية fantasia إلا أن  المعاجم الفرنسية تقول العكس. فكلمة fantasia من كلمة فنطزية المستعملة في المغرب العربي واكتسبت معنى احتفال بالبارود جراء خطإ ارتكبه الرسام E. Delacroix (القرن 19)
Mot d'Afrique du Nord (Maroc et Algérie) signifiant en ar. « panache, gloriole », et auquel E. Delacroix attribua faussement le sens de « spectacle donné par des cavaliers arabes simulant une charge de cavalerie »  (cnrtl.fr)

نجد كلمة فنطزية بالمعنى التونسي (تباهي، تعالي، تكبر) في كلمة فانطازية (هكذا) في التركية العثمانية ويترجمها قاموس فرنسي - تركي من القرن 19 فيقول:
Pompe, faste; tout ce qui ne sert qu’à une vaine parade, ostentation. (http://www.fransevi.com/fransizca-sozluk-madde-19081.html)

ويقول إنها من اليونانية. ونجد فعلا في اللغة اليونانية القديمة كلمة φαντασία phantasía ومن معانيها البهرج والأبهة. 
وهنالك مسلك آخر ممكن لدخول الكلمة إلى لهجاتنا وهو المسلك الاسباني إذ نجد كلمة  fantasía  في اللغة الاسبانية ومن معانيها في العامية :
 Presunción, arrogancia o gravedad afectada. (http://dle.rae.es/?id=Hb1Na2U)

وهي من اللاتينية phantasia من اليونانية φαντασία phantasía.
ويبقى السؤال مطروحا عن المسلك الذي اتخذته الكلمة إلينا: من اليونانية إلى التركية أم من اليونانية إلى اللاتينية إلى الاسبانية.

الثلاثاء، 30 أغسطس، 2016

نازلي


النازلي من أسماك البحر الأبيض المتوسط (Merluccius merluccius).
أصل الكلمة من الإيطالية nasello (تجمع على naselli ويسمى كذلك عندهم merluzzo) وهي بدورها من اللاتينية asèllus وتعني حرفيا الحمار الصغير.

الاثنين، 29 أغسطس، 2016

شكارة


الشكارة كلمة مغاربية بالأساس وتعني الكيس. وهي موجودة في اللهجة المصرية وتعني الكيس الذي تباع فيه مواد البناء كالإسمنت.
كلمة شكارة ليست من الجذر العربي شكر (بمعنى حمد). 
يذكرها ابن بطوطة في رحلته (القرن 14) بمعنى كيس: "فرأيت نفراً من كبار الأجناد وبين أيديهم خديم لهم بيده شكارة مملوءة بشيء يشبه الحناء، وأحدهم يأخذ منها بملعقة ويأكل، وأنا أنظر إليه ولا أعلم بما في الشكارة."
ونجدها كذلك في قاموس محيط المحيط "الشَكَارَة وجمعها شَكائر عند العامة: ما يزرعه الخولي لنفسه في قطعة صغيرة من أرض المالك" وهو معنى له علاقة بالكيس أيضا.
أرجح أن كلمة شكارة دخلت لهجاتنا عن طريق اللاتينية saccaria ومعناها مهنة حامل الأكياس كما نجدها في تسمية نوع من السفن saccaria navis (سفينة الشكائر) متخصص في حمل أكياس الحبوب والتوابل. كلمة saccaria من saccus وهي بدورهامن اليونانية القديمة σάκκος التي يرجح أنها من أصول مصرية فرعونية (sAq) و كلها بمعنى كيس.
فهل تكون كلمة شكارة من نفس الأصول التي أفرزت الفرنسية sac و sachet و saccoche والعديد من الكلمات في لغات أوروبية أخرى؟


الثلاثاء، 23 أغسطس، 2016

بناضج


البناضج اسم جمع لنوع من المعجّنات المعمولة في الفرن.
وقد أدخل يهود تونس الكلمة حديثا إلى اللغة الفرنسية على شكل banatage.
أما أصل الكلمة فهو الاسبانية empanadas وهي جمع كلمة empanada  (من pan الخبز) بمعنى عجينة الخبز محشوة باللحم أو السمك أو الخضر ومعمولة في الفرن
Masa de pan rellena de carne, pescado, verdura, etc., cocida en el horno. (http://dle.rae.es/?id=ElL4pFW)
ولا أستبعد أن التغيير في نطق الكلمة جاء عفويا لتقريبها من الكلمة العربية "ناضج" التي نستعملها للخبز الجيّد.

الخميس، 18 أغسطس، 2016

ماصّو

maço de dinheiro

الماصّو هو الظرف أي غلاف من ورق توضع فيه الرسالة ويكتب عليه عنوان المرسل إليه.
أرجح أن أصل كلمة ماصّو إما الإيطالية mazzo أو الاسبانية mazo أو البرتغالية maço وكل هذه الكلمات لها معنى رزمة من الأشياء المتجانسة (أوراق، بطاقات نقدية، أزهار، مفاتيح...) قد تكون مغلّفة بورق أو غيره وقد تكون داخل علبة.



ميلوسي


الميلوسي أو الميلوس هو ما يرسب من مياه الأمطار والأنهار من وحل. 
"الحال مكدّرْ
والماء ميلوسي لونو امدردرْ
هذا المقدّرْ
في بلاد النهبْ والخير مهدّرْ"

قد تكون كلمة ميلوس(ي) تصحيفا للكلمة اللاتينية limus بمعنى وحل وهي التي جاءت منها الفرنسية limon والإيطالية limo بنفس المعنى.

طماطم


كلمة طماطم (الواحدة طمطومة) من الاسبانية tomate وهي بدورها من tomatl وهو اسم الثمرة في إحدى لغات المكسيك  (náhuatl). وغزت الثمرة والكلمة العالم المتوسطي في بداية القرن السابع عشر.
 ونجد كلمات مشابهة في المغرب (ماطيشة) وفي الجزائر (طوماطيش)
علما أن قسما من اللهجات العربية يسمي الثمرة بندورة، عن الإيطالية pomodoro أي التفاحة الذهبية.
أما كلمة أوطة المستعملة في مصر فيبدو أنها من اللغة القبطية وتعني الثمرة عامة وثمرة الطماطم عند سكان القاهرة.



السبت، 13 أغسطس، 2016

بطاطا


كلمة بطاطا جاءتنا من الاسبانية patata/batata مثلنا في ذلك مثل كل اللغات التي لها كلمات مشابهة حيث غزت الثمرة (والكلمة) حوض البحر المتوسط في منتصف القرن 16 (وصلت بابا الفاتيكان سنة 1540).
أما أصل الكلمة فهو batata من لغة الأرواك (Arawak) في هاييتي (جزر الكراييب) وقد انقرض هذا الشعب وانقرضت لغته بدخول الأوروبيين.
كلمة batata الأرواكية وكل الكلمات التي اشتقت منها كانت ترمز في الأصل إلى البطاطا الحلوة (Fr. patate douce; Eng. sweet potato) ولما اكتشف الاسبان ما نسميه اليوم البطاطا (العادية) في البيرو في أواخر القرن 16 أطلقوا عليها نفس الاسم تقريبا حيث تفرق اللغة الاسبانية بين البطاطا الحلوة batata والبطاطا العادية patata (كما يفرق المصريون بين بطاطس (وهي العادية) وبطاطا (وهي عندهم الحلوة)). 



الخميس، 11 أغسطس، 2016

أنبولة


الأنبولة أو نبولة لها، حسب علمي، ثلاثة معان: المثانة (Fr. vessie, Eng. bladder) ونفّاخة الهواء (Fr. ballon de baudruche, Eng. balloon) وواحدة من الفقاقيع المائية التي تعلو الجلد المحروق (Fr. cloque; Eng. blister).
يذكر Dozy في تكملة المعاجم العربية كلمة نَبُّولة، جمعها نبابل، معرفا إياها كالآتي: مثانة، فقاعة هوائية، فقاعة مائية، ودمل. ويضيف إنها من الاسبانية ampolla بنفس المعاني، إضافة إلى المعنى الأصلي الذي جاءها من الأصل اللاتيني ampulla بمعنى قنينة صغيرة أسفلها كروي الشكل (كالمثانة المملوءة).
ولنا أن نتساءل إن كانت كلمة "أمبوبة" بمعنى مصباح كهربائي من نفس الأصل ولأي سبب تحولت اللام إلى باء.

الاثنين، 8 أغسطس، 2016

ڤاوري


الڤاوري (تنطق gawri، مؤنثها ڤاورية وجمعها ڤورة (gwirra) هو الأوروبي عموما والفرنسي بالخصوص.
كلمة ڤاوري تشبه إلى حد بعيد كلمة كاور (gui-a-our) من التركية العثمانية بمعنى غير مسلم وكافر وكانت تستعمل لشتم المسيحيين وهي gâvur في التركية المعاصرة بدون معنى الشتيمة كما هو الحال عندنا. 
يقول موقع http://nisanyansozluk.com/ إن أصل كلمة gâvur من الفارسية گاور (gāvr, gāwur) بمعنى كافر ويرجح أنها من كلمة گبر gabr الفارسية بمعنى كاهن زرادشتي من عبدة النار ومنها الى معنى كافر.
علما أن اللغة الأنكليزية فيها كلمة giaour وهذا ما يقول موقع etymonline عن أصلها:
giaour (n.) 1560s, Turkish term of contempt for non-Muslims, from Turkish pronunciation of Persian gaur, variant of gabr "infidel, fire-worshipper," originally applied to the adherents of the Zoroastrian religion. Used by the Turks especially of Christians, "and so commonly that it does not necessarily imply an insult" [Century Dictionary].